We are experiencing some problems, try again in a few minutes. We apologize for any inconvenience.

فريق بنك بيروت للفوتسال "يعلق الحذاء"

July 10, 2020 at 9:33
   
يبدو ان الازمة الاقتصادية والمالية الخانقة التي يعيشها لبنان، ستصيب لعبة كرة القدم للصالات "الفوتسال" بمقتل مع إعلان عدد من إداريي نادي "بنك بيروت" الذي سيطر على اللعبة في السنوات الاخيرة محليا وحتى آسيوياً "تعليق الحذاء" على طريقة اعتزال النجوم الكبار، وذلك بسبب الاوضاع التي تمر فيها البلاد.
وإذا كان لافتا ان إدارة النادي لم تصدر بيانا رسميا حول الانسحاب من اللعبة، خصوصاً ان فريقها هو "ام الصبي" فيها، إلا ان مصدرا موثوقا في النادي افاد موقع "ملاعب" ان إدارة نادي "بنك بيروت" لم تجد امر الاستمرار في اللعبة والصرف على فريق رياضي مناسبا، حسب المصدر.
وكان امين سر النادي الزميل جاد دعيبس كتب على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" ما ياتي: "فخور بمسيرتنا التي ساهمت في شكل كبير في وضع كرة الصالات اللبنانية في أعلى المراكز العالمية.
شكراً للاعبين والمدربين وزملائي في اللجنة الإدارية على هذه السنوات الرائعة.لن أقول وداعاً بل يبقى بصيص أمل العودة موجود دائما".
اما مدير الفريق جيلبير دياب فكتب على صفحته في موقع "فايسبوك" ما ترجمته: " لن أنسى السنوات السبع الرائعة التي قضيتها في إدارة فريق "بنك بيروت" للفوتسال، لقد بدأنا من نقطة الصفر وتمكنا من إحراز 12 لقبا محليا وحققنا نتائج رائعة على المستوى الدولي حيث فزنا على فرق كبيرة بينها بطل آسيا واعتبرنا كأحد أفضل الفرق في آسيا والعالم.
لا يمكن ان أنسى الأيام الحلوة والمرة، الحلوة كاليوم الذي رفعت فيه العلم اللبناني في حفل التتويج في البطولة الآسيوية بعد انتزاعنا الميدالية البرونزية.
لقد أثبتنا أننا تعلمنا من الاخطاء وكنا نخرج اقوى بعد كل خسارة، أخذنا اللعبة إلى مستوى آخر وكنا فخر الرياضة اللبنانية في لعبتنا.
الأن النادي سيوقف نشاطه ولن يشارك في المسابقات المحلية والدولية بسبب الظروف التي نواجهها في لبنان والأزمة الكبيرة.
أتمنى لزملائي في الفريق الأفضل في المشاريع الجديدة التي تخبئها لهم الحياة.
وأحيي المشجعين الذين وقفوا إلى جانبنا على مر السنين، آملا ان نكون في وضع أفضل مستقبلاً، لتعود بطولات الالعاب الرياضية في لبنان بشكل طبيعي وتحقق النتائج الجيدة.
وداعا!