BREAKING NEWS |  
خروج الصربي نوفاك ديوكوفيتش من الدور نصف النهائي لدورة التنس في اولمبياد طوكيو بخسارته امام الالماني الكسندر زفيريف 6-1 و3-6 و1-6     |    نتائج الدور الاول لمسابقة كرة اليد للرجال في اولمبياد طوكيو: البحرين - اليابان 32-30 * مصر - السويد 27-22 * الدانمارك - البرتغال 34-28 (المجموعة الثانية)     |    نتائج الدور الاول لمسابقة كرة اليد للرجال في اولمبياد طوكيو: البرازيل - الارجنتين 25-23 * فرنسا - اسبانيا 36-31 * المانيا - النروج 28-23 (المجموعة الاولى)     |    لقب بطولة الكونكاكاف على الكأس الذهبية بين الولايات المتحدة الفائزة على قطر 1-0 والمكسيك الفائزة على كندا 2-1

أزمة الحكمة تتفاقم... وحكيم ينتظر شلهوب!

May 11, 2014 at 8:25
   
www.malaeeb.com - هل يتجاوز نادي الحكمة الازمة المالية العميقة التي يمر بها، وهل يلعب الفريق الاخضر في الدور نصف النهائي امام عمشيت بمعنويات مرتفعة أو مهزوزة، وهل صحيحة الوعود بتامين المبالغ التي وعدت بها جهة حزبية إدارة النادي في خلال ساعات تنفيذاً للبروتوكول الشهير الموقع امام مطران بيروت للموارنة والذي لم ينفذ منه إلا الشق المتعلق بجهة حزبية ثانية؟
اسئلة تطرح بقوة في الاوساط الحكماوية خصوصاً والرياضية عموماً بعدما تفجرت الازمة الصامتة التي طالما حذرت منها جهات داخل النادي فضلت الإنكفاء امام الهجمة السياسية عليه علماً انها هي من بنت الفريق الحالي وتعاقدت مع أغلب لاعبيه اللبنانيين الذين يهددون اليوم وبعد عدم تنفيذ عقودهم بالمغادرة في الموسم المقبل وعلى رأسهم المدرب فؤاد ابو شقرا الذي تقول مصادر حكماوية انه وعد اللاعبين (الذين وقفوا إلى جانبه في الموسم الماضي بعدما دفع لهم من جيبه الخاص وجيب نائب الرئيس وقتها مارون غالب وايلي مشنتف) بأنه لن يسكت في حال لم تدفع الرواتب المتاخرة للاعبين في حلول يوم الاربعاء المقبل وان موقفه سيكون قوياً علماً ان هناك من يقول ان الرواتب المتاخرة للاعبين اللبنانيين هي عن ثلاثة أشهر (قبض بعضهم شهراً بالسر) فيما لا مشكلة مع اللاعبين الاجانب أو من اصل لبناني الذين لا ينتظرون ساعة لقبض رواتبهم وفي حال التأخير يتصلون بالفيبا مباشرة.
وفي المعلومات ان إضراب اللاعبين عن التمارين ليوم واحد خلال الاسبوع الماضي كان مرشحاً للاستمرار لولا وعد ابو شقرا للاعبين بقبض رواتبهم المتأخرة في خلال اسبوع بناء على وعد من المهندس عماد واكيم بتامين مبلغ لسد رواتب شهر وهو الامر الذي لم يحصل رغم تكرار الوعود في الشهرين الاخيرين، هو ما وضع رئيس النادي نديم حكيم والامين العام جوزيف عبد المسيح في موقف حرج جداً خصوصاً تجاه الفريق الذي نفذ ما عليه من بنود البروتوكول والذي تعرض لانتقادات من حكيم وعبد المسيح سابقاً وتهديدهما بالأعتكاف مرات ومرات وهما ابلغا واكيم أكثر من مرة امتعاضهما وامتعاض الداعم جورج شلهوب (نجل الراحل هنري شلهوب) من عدم التزام القوات اللبنانية وواكيم بوعودهما لناحية تأمين المال للنادي رغم كل الدعاية التي رافقت دخول القوات اللبنانية إللى النادي والحديث يومها عن شركات ورعاية طويلة والوقوف إلى جانب النادي وعدم ترك اللاعبين وهي كلها وعود تبيّن انها كانت مرتبطة بالظرف السياسي الانتخابي وقتها ولا شيء أخر وهو امر يتداوله اللاعبيون والإداريون في النادي بتهكم ويترحمون على الايام التي كانوا يقبضون فيها رواتبهم في الاول من كل شهر ايام الداعم السابق وديع العبسي الذي اعلن انسحابه من النادي مع الهجمة السياسية عليه.
والمضحك - المبكي ان هناك اعضاء في اللجنة الإدارية الحالية طلبوا الاتصال بالعبسي لانقاذ النادي إلا ان حكيم رفض هذا الامر معتبراً ان هناك اتفاق موقع وعلى من وقعه احترام توقيعه!
ما هو الوضع حالياً على الارض؟
تقول مصادر مواكبة للازمة ان حكيم ينتظر عودة جورج هنري شلهوب من الولايات المتحدة (عاد مساء السبت)  لاتخاذ موقف نهائي فإما يقرر شلهوب تغطية العجز الذي يناهز الـ 800 الف دولار في النادي إضافة إلى الديون المتراكمة من الفترة السابقة (نحو 300 الف دولار) علماً انه نفذ ما التزم به وزيادة، او سيتجه حكيم إلى مطران بيروت لإعادة ما يقول انه امانة وضعت بين يديه ويرتاح!
ماذا عن رعاية إحدى شركتي الخلوي للنادي؟
تجيب المصادر ان الامر كله كان اتصال وزيارة من مسؤول حزبي للوزير بطرس حرب الذي لم يبد تجاوباً إنما ترك الامر معلقاً ما جعل الجهة الحزبية تعتقد ان الامر قضي حتى ان رئيس النادي نديم حكيم اتصل باحد اصدقائه وهو مدير مهم في الشركة ليتبيّن ان لا شيء من هذا القبيل على النار، وان شعار الشركة الذي كاد يطبع على قمصان النادي لن يوضع بسبب عدم وجود عقد رسمي بين الطرفين أي ان الامر مجرد كلام لتبريد اجواء اللاعبين في انتظار الفرج!
وبعد، ماذا سيقول من هللوا وطبلوا وزمروا في بداية الموسم الماضي والحالي لعقود رعاية مع شركات وجهات حزبية ولفترة طويلة وهل بهذه الطريقة يبنى فريق لينافس على اللقب في مواجهة فرق تدفع ملايين الدولارات ولا تعاني من "زيف الوعود" في نهاية كل شهر، وهل يمكن للاعبين يفتشون عن رواتبهم منذ ثلاثة أشهر ان يلعبوا بمعنويات عالية ويحرزوا الالقاب التي يتغني بها العض، وهل هكذا تسير قافلة الحكمة التي لن تتوقف؟ اسئلة برسم الجمهور الكبير الذي شبع وعوداً ثبت زيفها والحساب مع جمهور الحكمة سيكون عسيراً، فلتبادر الجهات التي اطلقت الوعود إلى تنفيذ وعودها وتأمين ما وعدت به، أو ان تملك الجرأة للاعتذار من الحكماويين المنتشرين في كل لبنان والعالم وترحل وتترك النادي لابنائه حزبيين كانوا او لا، فهم اولى به وبشؤونه!
This article is tagged in:
sagesse, president, club, basketball